Welcome to WaterJO!

Mount Cool comes with the top toggle bar where you can put important informations like the recent updates or what you are up to do. Dive into the featureful theme.

+962 79 5182518

Amman, Jordan

www.waterjo.com

info@waterjo.com

We Are Always Here

webdesign trostberg

Overview

من نحن

الوضع المائي الحالي والمستقبلي في المملكة
تتسم موارد المياه في المملكة ، بحكم مناخها الجاف وشبه الجاف ، بشحها وتذبذبها حيث يقدر معدل طاقتها السنوية المتجددة بحوالي (780) مليون متر مكعب ، منها حوالي (505) مليون متر مكعب مياه سطحية و(275) مليون متر مكعب مياه جوفية.

بالإضافة إلى ذلك يوجد مخزون مائي عذب غير متجدد يمكن استغلاله بحدود (143) مليون متر مكعب سنويا يمثل مخزون حوض الديسي الجزء الأكبر منها.

كان نصيب الفرد في المملكة من موارد المياه العذبة المتجددة في عام 1946 حوالي (3400) متر مكعب في العام . إلا أن هذا النصـيب قـد تدنى بشكل مضطرد وحاد حتى وصـل إلى حوالي (135) متر مكعب عام 2015 ، وذلك نتيجة لأسباب عديدة من أهمها الزيادة السكانية الطبيعية والهجرات القسرية والتي تعرضت لها المملكة على فترات مختلفة . والتطور الاقتصادي والاجتماعي والانتشار السكاني والعمراني . ان قلة حصة الفرد الاردني من المياه وشح موارده وضع الأردن في قائمة الدول الاربع الأفقر مائيا في العالم . قدر إجمالي كميات المياه المستعملة في المملكة لكافة الأغراض في عام 2012 بحوالي (849) مليون متر مكعب ،منها حوالي (749) مليون متر مكعب من مصادر تقليدية (مياه سطحية وجوفية ) والباقي من مصادر غير تقلـيدية (مياه عادمة معالجة) .وقد شكل الاستعـمال المائي للأغراض الزراعية ما نسبـته(53.5%) من إجمالي الاستعمالات المائية ، في حين شكل الاستعمال المائي لأغراض الشرب ما نسبته (41.5%) والاستعمال المائي للأغراض الصناعية (4%) والمناطق النائية (1%) . يبين الجدول رقم (1) التالي توزيعا لاستعمالات المياه لعام 2012 تبعا لنوع المصدر المائي وقطاع الاستعمال.

أما فيما يتعلق بالاحتياجات المائيـة لنفس العام فقد قدرت هذه الاحتـياجات بحوالي (1300) مليون متر مكعب ، أي بعجز مائي بحدود (430) مليون متر مكعب . وعلى الرغم من البرنامج الاستثماري الطموح الذي تنفذه وزارة المياه والري خلال السنوات العشر القادمة لاستغلال الطاقة القصوى الآمنة لموارد المياه التقليدية وغير التقليدية في المملكة ، فإن العجز المائي سيبقى مستمرا خلال السنوات القادمة.

موارد المياه الجوفية
تعتبر المياه الجوفية المصدر الرئيسي لتزويد المياه في المملكة وخاصة لأغراض مياه الشرب ،كما وتعتبر المصدر المائي الوحيد لكافة الاستعمالات في معظم مناطق المملكة.

يوجد في المملكة (12) حوضا مائيا جوفيا تم تحديدها بناءً على اعتبارات هيدرولوجية تصنف المياه الجوفية الى مياه جوفية متجددة وهي التي تتغذى من مياه الأمطار بشكل عام والى مياه جوفية غير متجددة وهي عبارة عن مياه تكونت في عصور قديمة ولا يوجد لها مصدر تغذية وتشترك الاردن مع دول الجوار بسته احواض مائية جوفيه ( عمان الزرقاء، الازرق، اليرموك، الديسي، السرحان والحماد).

يعتبر الأردن أفقر دولة من حيث المصادر المائية، وذلك أن هذا الفقر يتصاحب مع فقدان مصادر الطاقة سواء البترول أو الغاز. وتشير توقعات البنك الدولي أن مخصصات الفرد ستتناقص إلى حوالي 90م3 للفرد في السنة عام 2020 في حين أن المعدل العالمي هو 1000م3 لكل فرد خصوصا وان التوقعات تشير أن عدد سكان المملكة سيبلغ حوالي 10 مليون نسمة عام 2025 بمعدل زيادة نسبية تبلغ 3.7 بالمائة لكل عام.

ويصنف الأردن بأنه من المناطق الجافة وشبه الجافة حيث يمتاز بمعدل أمطار قليل مقابل درجة تبخر مرتفعة. ويتميز بشح الأمطار وتذبذبها تبعا للظروف المناخية ومواسم الأمطار التي يظهر فيها تباينا في الزمان والمكان والشدة والتوزيع. تتراوح درجات الحرارة ما بين الصفر في الشتاء إلى ما يزيد عن 40 درجة مئوية في الصيف وينتج عن هذا ارتفاع في كمية التبخر.

تعتبر المياه الجوفية أهم مصدر مائي في الأردن وتتكون من مياه جوفية متجددة تتغذى من مياه الأمطار ومياه جوفية غير متجددة تم تخزينها منذ آلاف السنين. إن المياه الجوفية في الأردن تتأثر إلى حد كبير بالتغيرات المناخية التي تؤثر على الأردن كما هو الحال بالنسبة للمياه السطحية ويوجد في الأردن 12 حوض مائي جوفي موزعة على كافة مساحة الأردن.

زياده الطلب على المياه لتلبيه الاحتياجات المائيه الكبيره الناجمه عن النمو السكاني الطبيعي و النمو الإقتصادي و زيادة الإستثمارات بالإضافه لاستقبال عدد كبير من اللاجئين